7 نصائح لتصبح أكثر ثقة بالنفس

الثقةبالنفس

الثقة بالنفس. هي الإجابة التي سوف يمنحها لك الأشخاص الناجحون. هي الإجابة التي ستسمعها تتردد على مسامعك مرارا وتكرار وفي كل مرة تحاول فيها فهم ومعرفة السبب وراء تقدير الأشخاص الناجحين لإحساسهم بذاتهم وثقتهم في نجاحهم.

ولكن رغم ذلك، القليل فقط من الناس من يحاولون شرح كيفية اكتساب الثقة بالنفس هذه التي يشعرون بها للآخرين. وقلة هم الذين يقدمون على مساعدة الآخرين بتوجيههم بالشكل الصحيح نحو كيف يصبحون واثقين من أنفسهم.

فإذا كان اليوم هناك العديد من الأشخاص الذين يسألون: كيف يكون عندي ثقة بنفسي؟ كيف يمكنني أن أحصل على الثقة بالنفس التي أحتاجها من أجل النجاح؟ فهذا دليل واضح على أن كيفية اكتساب الثقة بالنفس ما تزال تمثل لغزا بالنسبة للكثيرين منا.

في الحقيقة الأمر لا يعد لغزا بقدر ماهو نوع من الصعوبة. وتكمن هذه الصعوبة في كون اكتسباب ثقة بالنفس يعتمد على عدة أشياء مختلفة. ولكن بشكل عام فإن الثقة بالنفس مبنية على الخيارات التي نتخذها والإنجازات التي ننجح في تحقيقها والتي تساعد بدورها في تقوية الشغف لدينا، الأمر الذي يحعلنا نشعر بالسعادة والفخر بأنفسنا وبما وصلنا إليه.

وبالتالي اذا كنت تسأل عن كيف يمكنك أن تصبح أكثر ثقة، فما عليك سوى اكتشاف هذه الأشياء التي سوف أكشفها لك الآن:

7 نصائح حول كيفية اكتساب الثقة بالنفس بشكل فعلي

1. الثقة تأتي بالإنجاز

الثقة بالنفس الحقيقية تكون مبنية على الإنجازات. سواءً كانت هذه الإنجازات متعلقة بأهداف صغيرة أو كبيرة، النتيجة دائما ستكون في صالحك، وسوف تشعر بأن ثقتك بنفسك قد ازدادت بعد كل انجاز تحققه. ستلاحظ بأن شعورك اتجاه نفسك قد أصبح أفضل عما كان عليه في السابق.

لا تجعل كلمة “انجازات” تحبطك أو تشعرك بالخوف، فالإنجزات التي نتكلم عنها بسيطة وفي حدود قدرتك. كل ما أنت بحاجة إليه هو أن تلتزم بتحقيق أهدافك اليومية فقط، فكر في الأمر بهذه الطريقة: ما الهدف الذي يجب أن أحققه بشكل يومي لمدة شهر كامل لكي أصل إلى هدفي النهائي؟

إذا التزمت بتحقيق أهدافك اليومية بشكل منتظم، فإن نسبة احتمال تحقيقك لأهدافك الأسبوعية وبعدها الأهداف الشهرية ستكون مرتفعة، وهذا يضعك أمام امكانية تحقيقك لأهدافك السنوية.

ضع في اعتبارك بأن الثقة بالنفس تأتي تدريجيا مع تحقيقك للإنجازات السهلة فالمتوسطة فالصعبة، وبالتالي تجنب احداث تغييرات كبيرة ومحاولة تحقيق أهداف كبيرة جدا بين عشية وضحاها، لأنك ستشعر بصعوبة المهمة وبالإحباط بعد ذلك. في المقابل ضع هدفًا طموحًا تعتقد أنه يمكنك الوصول إليه. ضع هدفاً لنفسك، واسعى من أجله.

2. راقب تقدمك

أفضل طريقة للوصول إلى أهدافك بغض عن النظر عن حجمها، هي تقيسمها إلى أهداف صغيرة ومراقبة تقدمك. سواء كنت تحاول الحصول على ترقية في وظيفتك الحالية، أو الحصول على وظيفة جديدة أفضل، أو النجاح بدرجة عالية، أو انقاص وزنك واتباع نظام غذائي وحياتي صحي، فإن أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كنت تسير في الطريق الصحيح لإحراز تقدم نحو هدفك هي مراقب تقدمك.

حاول دائما مراقبة انجازاتك بشكل حقيقي وبالأرقام اذا أمكن: كم من كتاب قرأت في الشهر، كم هو عدد السعرات الحرارية التي تقوم بتناولها يوميا وما هو عدد الأيام أو المرات التي تتمرن فيها…الخ

أيًا كان الهدف الذي تسعى من أجل تحقيقه، فاعلم بأن تتبع تقدمك سيساعدك كثيرا في البقاء على المسار الصحيح، الأمر الذي سوف يزيدك ثقة بنفسك بينما ترى التقدم الذي تحققه في الوقت الفعلي.

3. مارس الرياضة

ممارسة الرياضة لا تقتصر فائدتها فقط على صحتك بشكل عام، فهي تساعد أيضا على تقوية الذاكرة وتحسين القدرة على التركيز، كما تساعد أيضا على التخكم في القلق والتوتر وتحمي من الإكتئاب. بل تتعدى ذلك إلى درجة أنها تساعدك على كسب ثقة بالنفس اضافية بطريقة قد لا تتوقعها. كيف؟ حسنا إليك الطريقة:

عندما تمارس الرياضة فإنك سوف تبدو أفضل بكثير من غيرك بفضل جسمك الرياضي (بعد فترة لا بأس بها من التدريبات والتمارين الجدية) الذي يبدو دائما في حالة جيدة مليئا بالصحة والطاقة، وبدون أن ننسى أيضا المهارات والتقنيات التي قد تكون تتمتع بها على حسب نوع الرياضة الذي سوف تختاره، وهذا ينعكس بشكل ايجابي على شعورك نحو نفسك، بحيث ستشعر عندها بـ ثقة بالنفس أكبر.

نقطة أخرى مهمة، هل تذكر النقطة رقم 1؟ حسنا، ممارسة الرياضة قد تمنحك أيضا فرصة لتحقيق بعض الإنحازات، وهذا في حالة ما اذا كنت جيدا فيها بشكل كافٍ لإحراز بعض الألقاب والميداليات في مختلف البطولات المحلية والدولية لما لا. إذا لم يكن كل هذا قادرا على تقوية ثقتك بنفسك فلا أدري ما الذي يمكنه أن يفعل.

4. توقف عن مقارنة نفسك بأشخاص آخرين

مقارنة نفسك بالآخرين لمجرد المقارنة فقط لن يأخذك إلى أي مكان. فضلا عن مساعدتك في اكتساب الثقة بالنفس التي تبحث عنها.

ولهذا توقف عن المقارنة السخيفة التي من شأنها أن تتسبب في نقص تقديرك لذاتك وتحط من قيمتك كشخص لديه من صفات وخصال وقدرات ما يتميز به عن غيره من الأفراد. فأنت تملك كل المقومات التي يمكنها أن تساعدك على الوصول إلى الغاية التي تريدها، ولكنك بحاجة إلى إكتشافها أولا وصقلها وتطويرها ثانيا.

أما اذا كنت تقارن نفسك من أجل أن تحفزها على العمل والتقدم نحو الأفضل فقد يكون الأمر مقبولا، ولكن المقارنة من أجل التذمر ولعب درو الضحية والحسد واشعال نار الغيرة في نفسك، في هذه الحالة توقف أرجوك، وإلا فإنك ستسمع عن الثقة بالنفس ولن تعرفها.

5. ركز على الأمور المهمة وتعلـّـم دائما أشياء جديدة

معظم الأشخاص الذين يتمتعون بـ ثقة بالنفس لا تقهر يدركون جيدا أهمية التركيز على الأمور المهمة في حياتهم، ويتخذون دائما قراراتهم بناءً على ذلك. وهذا الذي يدفعهم دائما إلى محاولة تعلم أشياء جديدة، لأنهم يدركون جيدا أهمية المعرفة وقوة العلم في وقتنا الحالي.

المعرفة هي القوة اليوم، كلما عرفت أكثر كلما حصلت على فرص أكثر للنجاح والتفوق، وكلما حصلت على النجاح وتفوقت في مجالك، كلما حصلت على  المزيد من القوة والتقدير من طرف الناس من حولك. وهذا بكل تأكيد سوف يساعد في تعزيز ثقتك بنفسك وبقدراتك.

قم بتطوير مهاراتك…تخلص من عادات السلبية…تعلم كيف تبني علاقات اجتماعية ايجابية وقوية…توقف عن التسويف وابدأ العمل على تحقيق أهداف فعليًا.

اسأل نفسك عما ترغب في تحقيقه…ما هي النسخة الأفضل من نفسك التي ترغب في الوصول إليها؟ عندما تجد الإجاية عن سؤالك ابدأ العمل على ذلك. ستحب نفسك بعد ذلك وستشعر بالفخر الشديد عندما تصل إلى تلك النسخة الأفضل من نفسك، ستشعر بالثقة بالنفس خاصة.

6. انتبه إلى لغة جسدك

لغة جسدك تخبر الآخرين بالكثير من الأشياء عنك. يمكن لشخص متمرس في قراءة لغة الجسد معرفة الكثير من التفاصل عنك بمجرد النظر إلى طريقة جلوسك أو وقوفك، كيف تتحدث وكيف تمشي. بامكانه أن يحدد مزاجك وما اذا كنت في حالة نفسية جيدة أم لا. بنظرة متفحصة واحدة فقط، يمكنه أن يقول اذا ما كنت تتمتع بثقة بالنفس قوية، متوسطة أو ليس لديك ثقة بنفسك تمامًا.

كيف ذلك؟ حسنا، الأمر سهل جدا، كل ما هناك أن لغة جسد شخص لديه ثقة بنفسه وكاريزما تختلف كثيرا وبشكل واضح جدا عن لغة جسد شخص يفتقد للثقة في نفسه. الشخص الثاني يمكن معرفته من خلال طريقة مشيه، فهو ينظر إلى قدميه أغلب الوقت، وظهره منحني وخطواته بطيئة كشخص تائه لا يديري إلى أي يذهب.

أما الشخص الأول الواثق من نفسه فتجده على عكس ذلك، خطواته سريعة نوعا ما مقارنة بالشخص الثاني، ظهره مستقيم ورأسه مرفوعة للأعلى ونظره متجه نحو الأمام.

 الفرق واضح أليس كذلك؟ انها بعض الأمثلة فقط وهناك المزيد طبعًا.

7. اهتم بمظهرك

يهمل الكثير من الأشخاص أهمية المظهر الجميل والأنيق عندما يتعلق الأمر بموضوع اكتساب الثقة بالنفس. ولكنك لن تقع في نفس الخطأ أنت أيضا لأنك ببساطة واحدا منا، واحد من عائلة عرب لايف ستايل الكبيرة.

ابتداءً من اليوم يجب عليك أن تهتم بمظهرك لأنه يلعب دورا مهما جدا في الطريقة الي سوف ينظر بها الآخرون إليك من اليوم فصاعدًا. حاول أن ترتدي ملابس جميلة ونظيفة ومتناسقة من حيث اللون والشكل، تعلّم بعض الأبجديات البسيطة في ما يخص عالم الأناقة والموضة (سأكتب عن هذه المواضيع قريبا جدا، ولقد بدأت في ذلك بالفعل).

اقرأ أيضا: الثقة بالنفس وقوة الشخصية…كل ما تحتاج معرفته

حاول دائما أن تكون في هيئة نظيفة وأنيقة تشعر فيها بشعور جيد وبأنك في مظهر مريح ومناسب لك. فاللباس الجميل والأنيق يجعلك تشعر بثقة في النفس أكبر. ولا داعي لأن أكرر الملاحظة في كل مرة أتحدث فيها عن الأناقة والمظهر الجميل، بأنك لست مطالبا بشراء ملابس باهضة جدا لتكون أنيقا…

كل ما تحتاجه هو ملابس بسيطة ونظيفة ومتناسقة وسوف تكون على أحسن ما يرام وتحقق النتيجة المرغوبة: مظهر جميل وثقة بالنفس :)

الثقة بالنفس في متناول يديك الآن

رغم أهمية ثقة الشخص بنفسه إلا أن أغلب الناس يهملون العمل على هذا الجانب من شخصيتهم للأسف، وهذا لاعتقادهم بأنها شيء فطري يكتسبها الشخص بمرور الوقت وعبر مراحل حياته المختلفة، ولكن المشكل يكمن في أن البعض يكون الأمر كذلك بالنسبة لهم فعلاً ولكن عند البعض الآخر، الأمر ليس كذلك بالنسبة لهم.

وبالتالي اذا كنت من الفئة الثانية فما عليك سوى أن تعمل على تقوية ثقتك بنفسك من خلال العمل على ذلك بنفسك، وهذا هو الأمر الرائع والمهم في الإنسان، إنها قدرته على التعلم وتحسين نفسه وتطوير قدراته واكتساب صفات جديدة باستمرار متى ما أراد هو ذلك وكان مستعدا لبذل الجهد اللازم في سبيل تحقيق ذلك.

اقرأ أيضا: كيف تكتسب ثقة بنفسك في 14 خطوة

لم يبقى لك الآن سوى أن تبدأ العمل على اكتسال الثقة بالنفس التي تستحقها، وذلك بتطبيق ما تعرفت عليه اليوم في هذه المقالة، واذا كنت شخصا صبورا ومستعدا للعمل بجد واستمرارية، فأنا متأكد من أنك سوف تصبح شخصا له ثقة بنفسه أكبر بكثير من ثقته بنفسه اليوم.

نلتقي في تدوينة قادمة ان شاء الله.

صديقك محمد.

الثقة بالنفس. هي الإجابة التي سوف يمنحها لك الأشخاص الناجحون. هي الإجابة التي ستسمعها تتردد على مسامعك مرارا وتكرار وفي كل مرة تحاول فيها فهم ومعرفة السبب وراء تقدير الأشخاص الناجحين لإحساسهم بذاتهم وثقتهم في نجاحهم.

ولكن رغم ذلك، القليل فقط من الناس من يحاولون شرح كيفية اكتساب الثقة بالنفس هذه التي يشعرون بها للآخرين. وقلة هم الذين يقدمون على مساعدة الآخرين بتوجيههم بالشكل الصحيح نحو كيف يصبحون واثقين من أنفسهم.

فإذا كان اليوم هناك العديد من الأشخاص الذين يسألون: كيف يكون عندي ثقة بنفسي؟ كيف يمكنني أن أحصل على الثقة بالنفس التي أحتاجها من أجل النجاح؟ فهذا دليل واضح على أن كيفية اكتساب الثقة بالنفس ما تزال تمثل لغزا بالنسبة للكثيرين منا.

في الحقيقة الأمر لا يعد لغزا بقدر ماهو نوع من الصعوبة. وتكمن هذه الصعوبة في كون اكتسباب ثقة بالنفس يعتمد على عدة أشياء مختلفة. ولكن بشكل عام فإن الثقة بالنفس مبنية على الخيارات التي نتخذها والإنجازات التي ننجح في تحقيقها والتي تساعد بدورها في تقوية الشغف لدينا، الأمر الذي يحعلنا نشعر بالسعادة والفخر بأنفسنا وبما وصلنا إليه.

وبالتالي اذا كنت تسأل عن كيف يمكنك أن تصبح أكثر ثقة، فما عليك سوى اكتشاف هذه الأشياء التي سوف أكشفها لك الآن:

7 نصائح حول كيفية اكتساب الثقة بالنفس بشكل فعلي

1. الثقة تأتي بالإنجاز

الثقة بالنفس الحقيقية تكون مبنية على الإنجازات. سواءً كانت هذه الإنجازات متعلقة بأهداف صغيرة أو كبيرة، النتيجة دائما ستكون في صالحك، وسوف تشعر بأن ثقتك بنفسك قد ازدادت بعد كل انجاز تحققه. ستلاحظ بأن شعورك اتجاه نفسك قد أصبح أفضل عما كان عليه في السابق.

لا تجعل كلمة “انجازات” تحبطك أو تشعرك بالخوف، فالإنجزات التي نتكلم عنها بسيطة وفي حدود قدرتك. كل ما أنت بحاجة إليه هو أن تلتزم بتحقيق أهدافك اليومية فقط، فكر في الأمر بهذه الطريقة: ما الهدف الذي يجب أن أحققه بشكل يومي لمدة شهر كامل لكي أصل إلى هدفي النهائي؟

إذا التزمت بتحقيق أهدافك اليومية بشكل منتظم، فإن نسبة احتمال تحقيقك لأهدافك الأسبوعية وبعدها الأهداف الشهرية ستكون مرتفعة، وهذا يضعك أمام امكانية تحقيقك لأهدافك السنوية.

ضع في اعتبارك بأن الثقة بالنفس تأتي تدريجيا مع تحقيقك للإنجازات السهلة فالمتوسطة فالصعبة، وبالتالي تجنب احداث تغييرات كبيرة ومحاولة تحقيق أهداف كبيرة جدا بين عشية وضحاها، لأنك ستشعر بصعوبة المهمة وبالإحباط بعد ذلك. في المقابل ضع هدفًا طموحًا تعتقد أنه يمكنك الوصول إليه. ضع هدفاً لنفسك، واسعى من أجله.

2. راقب تقدمك

أفضل طريقة للوصول إلى أهدافك بغض عن النظر عن حجمها، هي تقيسمها إلى أهداف صغيرة ومراقبة تقدمك. سواء كنت تحاول الحصول على ترقية في وظيفتك الحالية، أو الحصول على وظيفة جديدة أفضل، أو النجاح بدرجة عالية، أو انقاص وزنك واتباع نظام غذائي وحياتي صحي، فإن أفضل طريقة لمعرفة ما إذا كنت تسير في الطريق الصحيح لإحراز تقدم نحو هدفك هي مراقب تقدمك.

حاول دائما مراقبة انجازاتك بشكل حقيقي وبالأرقام اذا أمكن: كم من كتاب قرأت في الشهر، كم هو عدد السعرات الحرارية التي تقوم بتناولها يوميا وما هو عدد الأيام أو المرات التي تتمرن فيها…الخ

أيًا كان الهدف الذي تسعى من أجل تحقيقه، فاعلم بأن تتبع تقدمك سيساعدك كثيرا في البقاء على المسار الصحيح، الأمر الذي سوف يزيدك ثقة بنفسك بينما ترى التقدم الذي تحققه في الوقت الفعلي.

3. مارس الرياضة

ممارسة الرياضة لا تقتصر فائدتها فقط على صحتك بشكل عام، فهي تساعد أيضا على تقوية الذاكرة وتحسين القدرة على التركيز، كما تساعد أيضا على التخكم في القلق والتوتر وتحمي من الإكتئاب. بل تتعدى ذلك إلى درجة أنها تساعدك على كسب ثقة بالنفس اضافية بطريقة قد لا تتوقعها. كيف؟ حسنا إليك الطريقة:

عندما تمارس الرياضة فإنك سوف تبدو أفضل بكثير من غيرك بفضل جسمك الرياضي (بعد فترة لا بأس بها من التدريبات والتمارين الجدية) الذي يبدو دائما في حالة جيدة مليئا بالصحة والطاقة، وبدون أن ننسى أيضا المهارات والتقنيات التي قد تكون تتمتع بها على حسب نوع الرياضة الذي سوف تختاره، وهذا ينعكس بشكل ايجابي على شعورك نحو نفسك، بحيث ستشعر عندها بـ ثقة بالنفس أكبر.

نقطة أخرى مهمة، هل تذكر النقطة رقم 1؟ حسنا، ممارسة الرياضة قد تمنحك أيضا فرصة لتحقيق بعض الإنحازات، وهذا في حالة ما اذا كنت جيدا فيها بشكل كافٍ لإحراز بعض الألقاب والميداليات في مختلف البطولات المحلية والدولية لما لا. إذا لم يكن كل هذا قادرا على تقوية ثقتك بنفسك فلا أدري ما الذي يمكنه أن يفعل.

4. توقف عن مقارنة نفسك بأشخاص آخرين

مقارنة نفسك بالآخرين لمجرد المقارنة فقط لن يأخذك إلى أي مكان. فضلا عن مساعدتك في اكتساب الثقة بالنفس التي تبحث عنها.

ولهذا توقف عن المقارنة السخيفة التي من شأنها أن تتسبب في نقص تقديرك لذاتك وتحط من قيمتك كشخص لديه من صفات وخصال وقدرات ما يتميز به عن غيره من الأفراد. فأنت تملك كل المقومات التي يمكنها أن تساعدك على الوصول إلى الغاية التي تريدها، ولكنك بحاجة إلى إكتشافها أولا وصقلها وتطويرها ثانيا.

أما اذا كنت تقارن نفسك من أجل أن تحفزها على العمل والتقدم نحو الأفضل فقد يكون الأمر مقبولا، ولكن المقارنة من أجل التذمر ولعب درو الضحية والحسد واشعال نار الغيرة في نفسك، في هذه الحالة توقف أرجوك، وإلا فإنك ستسمع عن الثقة بالنفس ولن تعرفها.

5. ركز على الأمور المهمة وتعلـّـم دائما أشياء جديدة

معظم الأشخاص الذين يتمتعون بـ ثقة بالنفس لا تقهر يدركون جيدا أهمية التركيز على الأمور المهمة في حياتهم، ويتخذون دائما قراراتهم بناءً على ذلك. وهذا الذي يدفعهم دائما إلى محاولة تعلم أشياء جديدة، لأنهم يدركون جيدا أهمية المعرفة وقوة العلم في وقتنا الحالي.

المعرفة هي القوة اليوم، كلما عرفت أكثر كلما حصلت على فرص أكثر للنجاح والتفوق، وكلما حصلت على النجاح وتفوقت في مجالك، كلما حصلت على  المزيد من القوة والتقدير من طرف الناس من حولك. وهذا بكل تأكيد سوف يساعد في تعزيز ثقتك بنفسك وبقدراتك.

قم بتطوير مهاراتك…تخلص من عادات السلبية…تعلم كيف تبني علاقات اجتماعية ايجابية وقوية…توقف عن التسويف وابدأ العمل على تحقيق أهداف فعليًا.

اسأل نفسك عما ترغب في تحقيقه…ما هي النسخة الأفضل من نفسك التي ترغب في الوصول إليها؟ عندما تجد الإجاية عن سؤالك ابدأ العمل على ذلك. ستحب نفسك بعد ذلك وستشعر بالفخر الشديد عندما تصل إلى تلك النسخة الأفضل من نفسك، ستشعر بالثقة بالنفس خاصة.

6. انتبه إلى لغة جسدك

لغة جسدك تخبر الآخرين بالكثير من الأشياء عنك. يمكن لشخص متمرس في قراءة لغة الجسد معرفة الكثير من التفاصل عنك بمجرد النظر إلى طريقة جلوسك أو وقوفك، كيف تتحدث وكيف تمشي. بامكانه أن يحدد مزاجك وما اذا كنت في حالة نفسية جيدة أم لا. بنظرة متفحصة واحدة فقط، يمكنه أن يقول اذا ما كنت تتمتع بثقة بالنفس قوية، متوسطة أو ليس لديك ثقة بنفسك تمامًا.

كيف ذلك؟ حسنا، الأمر سهل جدا، كل ما هناك أن لغة جسد شخص لديه ثقة بنفسه وكاريزما تختلف كثيرا وبشكل واضح جدا عن لغة جسد شخص يفتقد للثقة في نفسه. الشخص الثاني يمكن معرفته من خلال طريقة مشيه، فهو ينظر إلى قدميه أغلب الوقت، وظهره منحني وخطواته بطيئة كشخص تائه لا يديري إلى أي يذهب.

أما الشخص الأول الواثق من نفسه فتجده على عكس ذلك، خطواته سريعة نوعا ما مقارنة بالشخص الثاني، ظهره مستقيم ورأسه مرفوعة للأعلى ونظره متجه نحو الأمام.

 الفرق واضح أليس كذلك؟ انها بعض الأمثلة فقط وهناك المزيد طبعًا.

7. اهتم بمظهرك

يهمل الكثير من الأشخاص أهمية المظهر الجميل والأنيق عندما يتعلق الأمر بموضوع اكتساب الثقة بالنفس. ولكنك لن تقع في نفس الخطأ أنت أيضا لأنك ببساطة واحدا منا، واحد من عائلة عرب لايف ستايل الكبيرة.

ابتداءً من اليوم يجب عليك أن تهتم بمظهرك لأنه يلعب دورا مهما جدا في الطريقة الي سوف ينظر بها الآخرون إليك من اليوم فصاعدًا. حاول أن ترتدي ملابس جميلة ونظيفة ومتناسقة من حيث اللون والشكل، تعلّم بعض الأبجديات البسيطة في ما يخص عالم الأناقة والموضة (سأكتب عن هذه المواضيع قريبا جدا، ولقد بدأت في ذلك بالفعل).

اقرأ أيضا: الثقة بالنفس وقوة الشخصية…كل ما تحتاج معرفته

حاول دائما أن تكون في هيئة نظيفة وأنيقة تشعر فيها بشعور جيد وبأنك في مظهر مريح ومناسب لك. فاللباس الجميل والأنيق يجعلك تشعر بثقة في النفس أكبر. ولا داعي لأن أكرر الملاحظة في كل مرة أتحدث فيها عن الأناقة والمظهر الجميل، بأنك لست مطالبا بشراء ملابس باهضة جدا لتكون أنيقا…

كل ما تحتاجه هو ملابس بسيطة ونظيفة ومتناسقة وسوف تكون على أحسن ما يرام وتحقق النتيجة المرغوبة: مظهر جميل وثقة بالنفس :)

الثقة بالنفس في متناول يديك الآن

رغم أهمية ثقة الشخص بنفسه إلا أن أغلب الناس يهملون العمل على هذا الجانب من شخصيتهم للأسف، وهذا لاعتقادهم بأنها شيء فطري يكتسبها الشخص بمرور الوقت وعبر مراحل حياته المختلفة، ولكن المشكل يكمن في أن البعض يكون الأمر كذلك بالنسبة لهم فعلاً ولكن عند البعض الآخر، الأمر ليس كذلك بالنسبة لهم.

وبالتالي اذا كنت من الفئة الثانية فما عليك سوى أن تعمل على تقوية ثقتك بنفسك من خلال العمل على ذلك بنفسك، وهذا هو الأمر الرائع والمهم في الإنسان، إنها قدرته على التعلم وتحسين نفسه وتطوير قدراته واكتساب صفات جديدة باستمرار متى ما أراد هو ذلك وكان مستعدا لبذل الجهد اللازم في سبيل تحقيق ذلك.

اقرأ أيضا: كيف تكتسب ثقة بنفسك في 14 خطوة

لم يبقى لك الآن سوى أن تبدأ العمل على اكتسال الثقة بالنفس التي تستحقها، وذلك بتطبيق ما تعرفت عليه اليوم في هذه المقالة، واذا كنت شخصا صبورا ومستعدا للعمل بجد واستمرارية، فأنا متأكد من أنك سوف تصبح شخصا له ثقة بنفسه أكبر بكثير من ثقته بنفسه اليوم.

نلتقي في تدوينة قادمة ان شاء الله.

صديقك محمد.

عن الكاتب

7 تعليقات على “7 نصائح لتصبح أكثر ثقة بالنفس

  1. مروة

    الثقة بالنفس هي قطعة الخشب المفقودة لعبور جسر نحو الضفة المقابلة و هي النجاح

    رد
  2. شخص شغوف في تطوير ذاتي ورفع تقديري لنفسي وزيادت ثقتي بنفسي وقدرتي احب نفسي ونفسي تحبني ونشالله معا الايام المقبله سوف ارفع ثقتي بنفسي لدرجه عاليه جدا جدا وسوف تصبح لدي شخصيه قويه واجتمعيه

    رد
    1. محمد

      إن شاء الله أخي مبارك أتمنى لك التوفيق :)

      رد
  3. السلام عليكم
    ورحمت الله وبركاته أهل ومرحبا أنا أحب هذه الصفحة (الموضوع)لامي تثقف و أغذي مخي منها انها حقن مفيد و اريد تكلم عن احدا المشاكل التي أنا كنت اقلد شخصيات لان في احد الأيام كرهت نفسي لا علا شيطان ويسلي وبدأت افقد في شخصيا فجأة فجأة وروحا تقلد عبدة شخصيات للناس و أصبحت غريب عند الناس و أصدقاء و حت الان اريد ان استرجع شخصيت المذهلة عندما أبدا أفكر قبل ان أبدا في تقليد الآخرين كناس عبد و واثق من نفسه كنت اقنع الجميع و اسيطر على الكثير و لا أخاف أنا وجه الى الوراء دائماً الى الامام ام الان فاانهرت كما ينهار المبنية وانا في سن المراهق يسهل علي هذا الاتحاد معا نفسي

    رد
    1. محمد فيراروني

      إن شاء الله، سوف نحاول التطرق للموضوع في المستقبل

      رد
  4. عبدالمحسن

    موضوع ساعدني شوي .. لكن انا مشكلتي إني اقارن نفسي بين الاخرين ولي ماضي جداً مؤلم ودايم أفكر فيه وساكن لوحدي ولاعندي ثقه ولاشخصيه في نفسي .. الحمدلله عندي وظيفه في شركه مرموقه لكن أحتاج الثقه أكثر من حاجتي للفلوس .. وضعي جداً مو عاجبني ولا أعرف وش اسوي .

    رد
    1. محمد فيراروني

      مرحبا عبد المحسن أنصحك بقراءة المقال التالي كيف تتوقف عن العيش في الماضي وأنصحك بقراءة المقالات الأخرى عن الثقة بالنفس، والمقالات المتعلقة بها، سوف تفيدك كثيرا، فقط خاول أن تقرأ العديد من المقالات الموجودة في الموقع وان شاء الله راح تشوف نتائج باذن الله

      رد

اكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!