راقب أفكارك فسوف تصبح حقيقة

راقب أفكارك فسوف تصبح حقيقة

راقب أفكارك جيدا ولا تتركها أبدا تخرج عن سيطرتك وعن قدرتك في التحكم بها، اجعل أفكارك تحت تصرفك تتحكم أنت بها كما تريد و ليس هي من تتحكم بك كما تريد.

إن لم تراقب أفكارك و تتحكم بها فهي من سوف يتحكم بك، و لسوء الحظ فإن أفكارنا في غالب الأحيان تكون سلبية، محبطة و تحاول دائما أن تمنعنا من التقدم و من تحقيق ما نريد و نحلم به، و لهذا عليك أن تحاربها طول الوقت و إلا فإنها سوف تسحبك و ترمي بك في وادٍ من الكئابة و الفشل و الاحباط و نقص تقدير الذات و غيرها من الأفكار و المشاعر السلبية.

عليك أن تتخلص من كل الأفكار السلبية التي تراودك في ذهنك، عليك أن تعمل على تنظيف عقلك من هذه الحشرات المتطفلة التي تريدنا دائما أن نكون في حالة نفسية سلبية و تضع مكانها أفكارا اجابية جيدة، لأن كل ما نفكر فيه سواء كان فكرة اجابية أو سلبية فإن و مع مرور الوقت سيصبح حقيقة.

فإن كنت تعتقد بأنك شخص فاشل ولا يمكن أن تحقق شيئا في حياتك و بقيت تردد هذه الفكرة في ذهنك لأيام و أسابيع و حتى أعوام فهذا سوف يؤثر سلبا على شخصيتك و على طريقة تصرفك و على حياتك كلها و قد تدمرها بدون أن تشعر أو تعي ذلك.

و كما يمكن لأفكارك السلبية أن تمدرك فإن أفكارك الإيجابية يمكنها أن تجعلك تحقق ما لم تعتقد أبدا أنك قادر على تحقيقه، فالتفكير بطريقة ايجابية سوف يغير من نظرتك للأمور ما يجعل حياتك تأخذ اتجاها أخر معاكس تماما لاتجاه الأفكار السلبية.

و لكنك تطرح الأن السؤال عن كيفية ذلك؟ سأخبرك

إن عقلنا إذا تكررت عليه فكرة ما لفترة طويلة من الزمن فإنه يبدأ بالإيمان و الإعتقاد بها و لهذا فمن المهم جدا أن نراقب نوع الأفكار التي نرددها على عقلنا. فإن كنت تعتقد بأنك شخص سيئ لا يمكنه أن يقوم بأي شيء جيد أو أنه ليس لديك ثقة بنفسك…و قمت بتكرار هذه العبارات في نفسك طول الوقت و في كل يوم فعقلك سوف يستسلم لهذه الحقيقية و يقتنع هو الأخر بما أنت مقتنع به.

فالأفكار شيء قوي حقا فيمكن لفكرة واحدة أن تغير يومك بالكامل أو حتى حياتك، ففكرة ايجابية واحدة قد تغير حالتك النفسية و معنوياتك و تجعلها في السماء، و في المقابل فقد تجعل فكرة سلبية واحدة معنوياتك في الحضيض و حالتك النفسية في حالة لا يثرى لها من الكئابة و الشعور بنقص الثقة بالنفس و الفشل و الضياع.

إن الأفكار السلبية تمنعك من السعي وراء ما تريده، تقيدك في مكانك و لا تدعك تتحرك، تقوم بامتصاص حماسك و اطفاء شعلة الأمل و التحفيز التي تكون في داخلك، ولكي تتخلص من هذه الأفكار السلبية سوف اقوم بذكر بعض الخطوات.

اقرأ أيضا : كيف تتخلص من الأفكار السلبية و تستبدلها بأفكار ايجابية في 5 خطوات

راقب أفكارك لأنها ستصبح أفعالا

إننا نتصرف حسب ما نعتقده في داخلنا و نرى ما نؤمن به في أعماقنا، فنحن لا نرى أنفسنا على حقيقيتها بل نراها حسب ما نعتقده نحن بشأنها، و لهذا فإن أردت أن تتصرف كشخص واثق من نفسه عليك أن تقتنع في داخلك بأنك كذلك و إن أردت أن تحقق هدفك و حلمك، فعليك أن تكون مقتنعا به و مؤمنا بأنك قادر على الوصول إليه، و هذا يكون عن طريق تفكيرك. فبعد أن تفكر بما تريده حقا و ما أنت مقتنع به فإنك ستتصرف وفقا لذلك بعدها.

غير تفكيرك قبل أن تغير نفسك.

فكر في الأشياء الجميلة و الإيجابية

إن أردت أن تتخلص من الأفكار السلبية فليس هناك طريقة أفضل من قيامك بتخيل و استرجاع أمور جميلة و أفكار ايجابية لكي تأخذ مكانها، لأنه من الصعب أن تخرج الأفكار السلبية نهائيا من تفكيرك، فمهما حاولت فسوف يكون هناك فترات أين تعاودك تلك الأفكار، و لكنه أمر طبيعي فما عليك سوى أن تقوم باسترجاع أفكار جميلة و ايجابية مكانها.

فإذا شعرت بأنك شخص فاشل في شيء ما فما عليك سوى أن تفكر في ما تتقنه و تعتقد أنك جيد فيه و تحسن القيام به، فلا تنظر لنقاط ضعفك و انما انظر لنقاط قوتك.

غير طريقة حوارك ونظرتك لنفسك

إن الطريقة التي تتحدث بها مع نفسك مهمة جدا فعوض أن تحدث نفسك عن سلبياتها حدثها عن الإجابيات التي فيها، ردد في نفسك جملا تحفيزية و ايجابية، نعم تحدث مع نفسك و امدحها بقدر ما تستطيع فسوف ترد إليك الجميل من خلال تصرفاتك.

حدث نفسك عن نجاحاتك و ليس عن اخفاقاتك، حاول أن تجعل الحوار مع نفسك ايجابيا و ليس سلبيا، حاول أن تكون ودودا مع نفسك.

اجعل نظرتك لنفسك دائما نظرة جميلة مليئة بالحب و الفخر و الرضى، لا تكن كالذين ينظرون لأنسهم بنظرة سلبية فيها استصغار لقدراتهم و شخصيتهم.

لا تدع أبدا الأفكار السلبية تسيطر عليك و تمنعك من التقدم في حياتك و تحقيق ما تريد، تخلص منها و ضع مكانها افكارا ايجابية مليئة بالأمل و التفائل و النجاح، فهذا ما يساعدك على التقدم للأفضل.

 

 

راقب أفكارك فسوف تصبح حقيقة

راقب أفكارك جيدا ولا تتركها أبدا تخرج عن سيطرتك وعن قدرتك في التحكم بها، اجعل أفكارك تحت تصرفك تتحكم أنت بها كما تريد و ليس هي من تتحكم بك كما تريد.

إن لم تراقب أفكارك و تتحكم بها فهي من سوف يتحكم بك، و لسوء الحظ فإن أفكارنا في غالب الأحيان تكون سلبية، محبطة و تحاول دائما أن تمنعنا من التقدم و من تحقيق ما نريد و نحلم به، و لهذا عليك أن تحاربها طول الوقت و إلا فإنها سوف تسحبك و ترمي بك في وادٍ من الكئابة و الفشل و الاحباط و نقص تقدير الذات و غيرها من الأفكار و المشاعر السلبية.

عليك أن تتخلص من كل الأفكار السلبية التي تراودك في ذهنك، عليك أن تعمل على تنظيف عقلك من هذه الحشرات المتطفلة التي تريدنا دائما أن نكون في حالة نفسية سلبية و تضع مكانها أفكارا اجابية جيدة، لأن كل ما نفكر فيه سواء كان فكرة اجابية أو سلبية فإن و مع مرور الوقت سيصبح حقيقة.

فإن كنت تعتقد بأنك شخص فاشل ولا يمكن أن تحقق شيئا في حياتك و بقيت تردد هذه الفكرة في ذهنك لأيام و أسابيع و حتى أعوام فهذا سوف يؤثر سلبا على شخصيتك و على طريقة تصرفك و على حياتك كلها و قد تدمرها بدون أن تشعر أو تعي ذلك.

و كما يمكن لأفكارك السلبية أن تمدرك فإن أفكارك الإيجابية يمكنها أن تجعلك تحقق ما لم تعتقد أبدا أنك قادر على تحقيقه، فالتفكير بطريقة ايجابية سوف يغير من نظرتك للأمور ما يجعل حياتك تأخذ اتجاها أخر معاكس تماما لاتجاه الأفكار السلبية.

و لكنك تطرح الأن السؤال عن كيفية ذلك؟ سأخبرك

إن عقلنا إذا تكررت عليه فكرة ما لفترة طويلة من الزمن فإنه يبدأ بالإيمان و الإعتقاد بها و لهذا فمن المهم جدا أن نراقب نوع الأفكار التي نرددها على عقلنا. فإن كنت تعتقد بأنك شخص سيئ لا يمكنه أن يقوم بأي شيء جيد أو أنه ليس لديك ثقة بنفسك…و قمت بتكرار هذه العبارات في نفسك طول الوقت و في كل يوم فعقلك سوف يستسلم لهذه الحقيقية و يقتنع هو الأخر بما أنت مقتنع به.

فالأفكار شيء قوي حقا فيمكن لفكرة واحدة أن تغير يومك بالكامل أو حتى حياتك، ففكرة ايجابية واحدة قد تغير حالتك النفسية و معنوياتك و تجعلها في السماء، و في المقابل فقد تجعل فكرة سلبية واحدة معنوياتك في الحضيض و حالتك النفسية في حالة لا يثرى لها من الكئابة و الشعور بنقص الثقة بالنفس و الفشل و الضياع.

إن الأفكار السلبية تمنعك من السعي وراء ما تريده، تقيدك في مكانك و لا تدعك تتحرك، تقوم بامتصاص حماسك و اطفاء شعلة الأمل و التحفيز التي تكون في داخلك، ولكي تتخلص من هذه الأفكار السلبية سوف اقوم بذكر بعض الخطوات.

اقرأ أيضا : كيف تتخلص من الأفكار السلبية و تستبدلها بأفكار ايجابية في 5 خطوات

راقب أفكارك لأنها ستصبح أفعالا

إننا نتصرف حسب ما نعتقده في داخلنا و نرى ما نؤمن به في أعماقنا، فنحن لا نرى أنفسنا على حقيقيتها بل نراها حسب ما نعتقده نحن بشأنها، و لهذا فإن أردت أن تتصرف كشخص واثق من نفسه عليك أن تقتنع في داخلك بأنك كذلك و إن أردت أن تحقق هدفك و حلمك، فعليك أن تكون مقتنعا به و مؤمنا بأنك قادر على الوصول إليه، و هذا يكون عن طريق تفكيرك. فبعد أن تفكر بما تريده حقا و ما أنت مقتنع به فإنك ستتصرف وفقا لذلك بعدها.

غير تفكيرك قبل أن تغير نفسك.

فكر في الأشياء الجميلة و الإيجابية

إن أردت أن تتخلص من الأفكار السلبية فليس هناك طريقة أفضل من قيامك بتخيل و استرجاع أمور جميلة و أفكار ايجابية لكي تأخذ مكانها، لأنه من الصعب أن تخرج الأفكار السلبية نهائيا من تفكيرك، فمهما حاولت فسوف يكون هناك فترات أين تعاودك تلك الأفكار، و لكنه أمر طبيعي فما عليك سوى أن تقوم باسترجاع أفكار جميلة و ايجابية مكانها.

فإذا شعرت بأنك شخص فاشل في شيء ما فما عليك سوى أن تفكر في ما تتقنه و تعتقد أنك جيد فيه و تحسن القيام به، فلا تنظر لنقاط ضعفك و انما انظر لنقاط قوتك.

غير طريقة حوارك ونظرتك لنفسك

إن الطريقة التي تتحدث بها مع نفسك مهمة جدا فعوض أن تحدث نفسك عن سلبياتها حدثها عن الإجابيات التي فيها، ردد في نفسك جملا تحفيزية و ايجابية، نعم تحدث مع نفسك و امدحها بقدر ما تستطيع فسوف ترد إليك الجميل من خلال تصرفاتك.

حدث نفسك عن نجاحاتك و ليس عن اخفاقاتك، حاول أن تجعل الحوار مع نفسك ايجابيا و ليس سلبيا، حاول أن تكون ودودا مع نفسك.

اجعل نظرتك لنفسك دائما نظرة جميلة مليئة بالحب و الفخر و الرضى، لا تكن كالذين ينظرون لأنسهم بنظرة سلبية فيها استصغار لقدراتهم و شخصيتهم.

لا تدع أبدا الأفكار السلبية تسيطر عليك و تمنعك من التقدم في حياتك و تحقيق ما تريد، تخلص منها و ضع مكانها افكارا ايجابية مليئة بالأمل و التفائل و النجاح، فهذا ما يساعدك على التقدم للأفضل.

 

 

عن الكاتب

تدوينات متعلقة

15 تعليقات على “راقب أفكارك فسوف تصبح حقيقة

  1. صحيح جداً كل حرف كتبت يا صديقى ، بالفعل هذه نظرية صحيحة واقول بأنى لمستها بنفسى فى كثير من الاحيان ، مثلها قانون الجذب فى الاشياء فما تفكر فيه يقع لك .
    ويكون هو واقع أمرك حتى ان كنت لا تدرك ذلك . لك مِنى جٌل التحية والتقدير ,,

    رد
    1. محمد

      مرحباً خالد المصري
      حقيقة هناك العديد من الأشخاص من هم يعيشون في واقع أفكارهم بدون علم و ارداك منهم.
      شكرا لتعليقك.

      رد
    1. محمد

      مرحبا ريم
      شكرا لتعليقك.

      رد
  2. احمد علون

    جزلك الله كل خير على هذا العلم و اسأل الله ان ينفعنا به

    رد
    1. محمد

      آمين، شكرا لتعليقك أحمد.

      رد
  3. افكار جميلة و مفيدة

    رد
    1. محمد

      شكرا لتعليقك Maram، سعيد لإيجادك ما يفيدك في المدونة.

      رد
  4. عندما تضع حلما في عقلك وحافظت عليه ولم تدع اي فرصة لشكوكك ان تخمده ولم تسمح لاحد من ان يحبطل فيمكن ان يصبح حقيقة تغيرر من مجر ى حياتكم
    وهذا الذي حصل معي واتمنى ان لا تسمحوا لاي احد يسيطر على احلامكم وان تحققوا جميع امنياتكم

    رد
  5. alanoud

    عزيزي لدي ورقة بحث في الجامعه واعجبني ما تكتبه هل تسمح لي بأن اقتبس ما تكتبه ؟

    رد
    1. محمد

      بالطبع يمكنك لا مشكلة، ففط أتمنى أن تذكر المصدر في الإقتباس.
      أتمنى لك التوفيق في بحثك :)

      رد
  6. مروة

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته …..
    أعجبني كل كلمة كتبتها و جزاك الله خيرا يا محمد و أسأل الله أن ينفعنا بكل هذا العلم
    فقط أريد ابداء رأيي
    علينا التحدث مع أنفسنا و أن نكون صريحين معها ،علينا التحدث مع أنفسنا عن سلبياتنا و عن الأخطاء التي نرتكبها عادة
    و بذلك نساهم في تحسينها و نستفيد منها حتى لا نعيد تكرارها مرة ثانية
    لك جزيل الشكر و الحترام و الثناء و التقدير

    رد
    1. محمد

      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      أمين يارب وأجمعين ان شاء الله.
      بخصوص رأيك فأنا معك مئة بالمئة ولا أجد ما أضيفه على ما تفضلت بقوله، جزاك الله خيرا و سررت بتعليقك الأخت مروة.
      بالتوفيق :)

      رد
  7. سليم

    الله يبارك فيك و في علمك إني أريد سئالك عن كيفية التخلص من فكرة حب الفتياة و الشهوات فقد دمرتني و شكرا

    رد

اكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *