دعك من الأحلام…فتحقيقها أمر صعب عليك

دعك من الأحلام...فتحقيقها أمر صعب عليك-عرب لايف ستايل-الأهداف

دعك من أحلامك هذه فلا يمكنك تحقيقها أبدا، الأفضل لك أن ترضى بما لديك و لا تحاول أن تحسن من وضعك فقد تخسر ما لديك بدون أن تصل لما تود أن تحققه.

تود أن تبدأ مشروعك الخاص ؟ هل أنت مجنون أم ماذا، هذا قد يكلفك خسارة كبيرة إن فشلت، قد تفقد كل ما تملكه، دعك من هذا أنت لست مضطرا للمخاطرة…

هل تعني لك شيئا هذه العبارات ؟ هل سبق و أن استمعت إليها من قبل أو إلى عبارات تشبهها ؟

بالطبع، إن كنت شخصا طموح يسعى لتحقيق أهدافه و أحلامه فأنا متأكد من أنك سمعت هذه العبارات مرارا و تكرارا، إلا أنني أتمنى أن تكون قد تغلبت عليها و لم تترك هذه الكلمات المحبطة أن تحط من عزيمتك و ارادتك في تحقيق أهدافك التي سطرتها، وإن كان العكس، فلا مشكلة فـ ع.لا.س هنا لمساعدك في كل ما يعيقك في حياتك :).

للأسف، فالأشخاص السلبيين يحطيون بنا في كل مكان، في العمل، المدرسة، الشارع، المنزل…الخ.

لا يجيدون سوى التذمر، غير راضين عن أي شيء في حياتهم.

بالنسبة لهم لا شيء يسير على ما يرام لديهم، كل ما يقومون به و يخططون له سيفشل، كل أفكارهم تلقى مشاكل صعوبات تمنعهم من تنفيذها.

فكل ما يجدون قوله هو مستحيل، لا يمكنك ذلك، من الصعب القيام به، غير ممكن، لم ينجح أحد من قبل، كل ما اقوم به لا يسير على ما يرام.

فلا تدعهم يؤثرون عليك بهذه العبارات المحبطة.

الفرق بين الشخص الإيجابي و السلبي.

 

هناك نوعين من الشخصية، شخصية لها نظرة ايجابية اتجاه الحياة و أخرى نظرة سلبية.

الشخص الإيجابي : هو الذي لا يخاف التجرية، هو شخص يرى في التحديات و المبادرة على أنها فرص يتعلم منها و يأخذ منها الخبرة و المعرفة، و يعلم أكثر من أحد أخر أن الفشل لا يعني النهاية، بل فرصة لاعادة النظر في طريقة عمله و تخطيطه.

الشخص السلبي : هو عكس الشخص الإيجابي تماما، فتجده يمتص نشاط و ايجابية الأخرين و يقلل من عزيمتهم بأفكاره السلبية و المتشائمة دائما.

الشخص السلبي شخص بدون أهداف، لخوفه الشديد من الفشل.

فتجده أفضل الناس في تقديم أفكار سيئة و التكهن بالمشاكل التي قد تقع في المستقبل.

فعندما تخبره بما تريد أن تقوم به و تعرض عليه فكرتك، عوض أن يقدم لك نصائح لكي تطور فكرتك و تزيد من فرصة نجاحها يقوم بخلق مشاكل لم تحدث و قد لا تحدث أبدا و يبدأ باعطائك أفكار لفشل فكرتك و ليس لنجاحها و كلمات لتحط من عزيمتك و نشاطك عوض كلمات تحفزك و تزيد من عزيمتك و اصرارك.

هذا هو الشخص السلبي و للأسف.

نعم و لكن…

 

أعلم، ستقول قد تكون تكهنات الشخص السلبي بأن تفشل فكرتك أو ما تود القيام به صحيحة، و أن تصادفك صعوبات و مشاكل خلال عملك أمر وارد جدا.

نعم أنت محق و أنا معك في هذا الأمر و لكن…

لماذا هذا الشخص السلبي لا يعطيك حلولا عوض اعطائك مشاكل ؟

لماذا هذا الشخص السلبي لا يقترح عليك طرقا تخفف عليك عناء العمل و تجنبك بعض الصعوبات ؟

لماذا هذا الشخص لا يدعوك لتعيد النظر في خطتك عوض التخلي عنها ؟

لمذا لا يقدم لك العون ؟

لماذا لا يشجعك و يساندك حتى و لو كان بالكلمات فقط ؟

سأخبرك لماذا ..

لأن هؤلاء الأشخاص لا يقومون بتنبيهك للمشاكل لكي تتجنبها بل لكي تتوقف عن السعي وراء تحقيق هدفك.

فهم بهذه العبارت السلبية يريدون أن يخبروك أنك لا تستطيع.

لذا لا تسمح لأحد بأن يقول لك بأنك لا تستطيع فعل هذا الأمر. فالأشخاص اللذين لا يستطيعون فعل أي شيء هم اللذين يقولون لك بأنك لا تستطيع أيضا.

و تذكر دائما بأنه لا يوجد شيء ليس فيه مخاطرة أو مشاكل و صعوبات.

و لكن فكر في ايجابيات العمل الذي ستقوم به و ما الفوائد التي سوف تجنيها من تحقيقك لهدفك و كيف له أن يغير حياتك للأفضل.

ضع نصب عينيك ما سوف تجنيه بعد أن تتغلب على هذه المشاكل و العقبات، فالنجاح الحقيق لا يأتي بسهولة يا صديقي.

تخلص من الأشخاص السلبيين الأن.

 

حاول أن تفهم لماذا: حاول أن تعرف لماذا هذا الشخص سلبي هل كان هكذا منذ أن عرفته أو بعد حادثة وقت له جعلته بعد ذلك يرى كل شيء أسود، يرى الجانب السلبي للأمور فقط و لا يرى الجانب الايجابي و لا يعطي حتى الفرصة لنفسه ليرى إن كان الأمر جيد أم لا، كل ما يقوم به هو أن يفكر بشكل سلبي و فقط.

حاول أن تعرف منه ما سبب كل هذا التشاؤم، هل خسر كل ماله في صفقة خاسرة ؟ هل صعب عليه تحقيق و لو هدف واحد في حياته ؟ هل يغار منك ؟ هل هو شخص حسود ؟

حاول أن تعرف السبب و حاول أن تساعده و تغير من طريقة تفكيره.

تجنب الأشخاص السلبيين: حاول أن تبقى بعيدا عن هذا النوع من الأشخاص السلبيين قدر الإمكان لأن البقاء معهم سوف يؤثر عليك سلبا فهؤلاء الأشخاص كالسم الذي يقتل كل من يلمسه.

الأشخاص السلبيين قادرين على تغيير مزاجك في لحظات معدودة، فيستنزفون طاقتك الإيجابية إلى أن تصبح في مزاج سيء و نفسية مضظربة.

و لكي تحافظ على مزاجك الجيد و نظرتك التفائلية و طاقتك العقلية و النفسية عليك أن تتجنب السلبيين قدر المستطاع، فإن كان أحد أصدقائك مثلا شخص سلبي، فعوض أن تجلس معه كل يوم لأكثر من ساعة، اجلس معه يوم أو يومين في الأسبوع و لساعة واحدة مثلا عوض 3 ساعات أو أكثر.

لا تتعرض للحياتك و مشاريعك في الحديث: عندما تلتقي بشخص سلبي تعرفه و تبقى معه لفترة معينة حاول أن تتحدث عن أي شيء سوى عن حياتك و أهدافك، لأنه سوف تتفاجئ عندما يبدأ صديقك السلبي بسرد المشاكل و الصعوبات و نسبة الفشل التي قد تصادفك في تحقيق هدفك أو حياتك بصفة عامة و غيرها من الأمور التي أنت في غنى عنها، و حاول أن تتطرق لمواضيع عامة غير شخصية.

و لا تنسى أن تتجنب المواضيع التي تعرف بأن صديقك لديه حساسية اتجاها، فهناك من تحدثه عن السيارات مثلا حتى تجده يتذمر من سيارته و أنه لم يعد يتحمل قيادتها بسبب أنها من النوع القديم و هناك من أصدقائه من اشترو واحدة من النوع الجديد..و غيرها من التذمرات التي يتقنها الأشخاص السلبيين.

أخرجه من حياتك: إن وجدت صعوبة في التخلص من تأثير الشخص السلبي عليك و على ما تفعله في حياتك بالطرق المذكورة سابقا، فما عليك إلا أن تخرجه كاملا من حياتك عوض أن تتعب نفسك و تخسر طاقتك في الإستماع إلى مشاكله و تشائماته.

حاول أن تجد أشخاصا ايجابيين يشاركونك أحلامك، و يعملون على تحفيزك و مساعدتك على التقدم عوض اللذين يمنعونك من ذلك و يريدون أن يروك في نفس المكان و بنفس الوضعية طول حياتك لا تتقدم بل تتأخر، نعم فإن لم نتقدم فسوف نـتأخر و نرجع للوراء.

و أنت هل لديك أشخاص سلبيين في حياتك ؟ هل تخلصت منهم ؟ أخبرنا كيف في تعليق..

 


دعك من الأحلام...فتحقيقها أمر صعب عليك-عرب لايف ستايل-الأهداف

دعك من أحلامك هذه فلا يمكنك تحقيقها أبدا، الأفضل لك أن ترضى بما لديك و لا تحاول أن تحسن من وضعك فقد تخسر ما لديك بدون أن تصل لما تود أن تحققه.

تود أن تبدأ مشروعك الخاص ؟ هل أنت مجنون أم ماذا، هذا قد يكلفك خسارة كبيرة إن فشلت، قد تفقد كل ما تملكه، دعك من هذا أنت لست مضطرا للمخاطرة…

هل تعني لك شيئا هذه العبارات ؟ هل سبق و أن استمعت إليها من قبل أو إلى عبارات تشبهها ؟

بالطبع، إن كنت شخصا طموح يسعى لتحقيق أهدافه و أحلامه فأنا متأكد من أنك سمعت هذه العبارات مرارا و تكرارا، إلا أنني أتمنى أن تكون قد تغلبت عليها و لم تترك هذه الكلمات المحبطة أن تحط من عزيمتك و ارادتك في تحقيق أهدافك التي سطرتها، وإن كان العكس، فلا مشكلة فـ ع.لا.س هنا لمساعدك في كل ما يعيقك في حياتك :).

للأسف، فالأشخاص السلبيين يحطيون بنا في كل مكان، في العمل، المدرسة، الشارع، المنزل…الخ.

لا يجيدون سوى التذمر، غير راضين عن أي شيء في حياتهم.

بالنسبة لهم لا شيء يسير على ما يرام لديهم، كل ما يقومون به و يخططون له سيفشل، كل أفكارهم تلقى مشاكل صعوبات تمنعهم من تنفيذها.

فكل ما يجدون قوله هو مستحيل، لا يمكنك ذلك، من الصعب القيام به، غير ممكن، لم ينجح أحد من قبل، كل ما اقوم به لا يسير على ما يرام.

فلا تدعهم يؤثرون عليك بهذه العبارات المحبطة.

الفرق بين الشخص الإيجابي و السلبي.

 

هناك نوعين من الشخصية، شخصية لها نظرة ايجابية اتجاه الحياة و أخرى نظرة سلبية.

الشخص الإيجابي : هو الذي لا يخاف التجرية، هو شخص يرى في التحديات و المبادرة على أنها فرص يتعلم منها و يأخذ منها الخبرة و المعرفة، و يعلم أكثر من أحد أخر أن الفشل لا يعني النهاية، بل فرصة لاعادة النظر في طريقة عمله و تخطيطه.

الشخص السلبي : هو عكس الشخص الإيجابي تماما، فتجده يمتص نشاط و ايجابية الأخرين و يقلل من عزيمتهم بأفكاره السلبية و المتشائمة دائما.

الشخص السلبي شخص بدون أهداف، لخوفه الشديد من الفشل.

فتجده أفضل الناس في تقديم أفكار سيئة و التكهن بالمشاكل التي قد تقع في المستقبل.

فعندما تخبره بما تريد أن تقوم به و تعرض عليه فكرتك، عوض أن يقدم لك نصائح لكي تطور فكرتك و تزيد من فرصة نجاحها يقوم بخلق مشاكل لم تحدث و قد لا تحدث أبدا و يبدأ باعطائك أفكار لفشل فكرتك و ليس لنجاحها و كلمات لتحط من عزيمتك و نشاطك عوض كلمات تحفزك و تزيد من عزيمتك و اصرارك.

هذا هو الشخص السلبي و للأسف.

نعم و لكن…

 

أعلم، ستقول قد تكون تكهنات الشخص السلبي بأن تفشل فكرتك أو ما تود القيام به صحيحة، و أن تصادفك صعوبات و مشاكل خلال عملك أمر وارد جدا.

نعم أنت محق و أنا معك في هذا الأمر و لكن…

لماذا هذا الشخص السلبي لا يعطيك حلولا عوض اعطائك مشاكل ؟

لماذا هذا الشخص السلبي لا يقترح عليك طرقا تخفف عليك عناء العمل و تجنبك بعض الصعوبات ؟

لماذا هذا الشخص لا يدعوك لتعيد النظر في خطتك عوض التخلي عنها ؟

لمذا لا يقدم لك العون ؟

لماذا لا يشجعك و يساندك حتى و لو كان بالكلمات فقط ؟

سأخبرك لماذا ..

لأن هؤلاء الأشخاص لا يقومون بتنبيهك للمشاكل لكي تتجنبها بل لكي تتوقف عن السعي وراء تحقيق هدفك.

فهم بهذه العبارت السلبية يريدون أن يخبروك أنك لا تستطيع.

لذا لا تسمح لأحد بأن يقول لك بأنك لا تستطيع فعل هذا الأمر. فالأشخاص اللذين لا يستطيعون فعل أي شيء هم اللذين يقولون لك بأنك لا تستطيع أيضا.

و تذكر دائما بأنه لا يوجد شيء ليس فيه مخاطرة أو مشاكل و صعوبات.

و لكن فكر في ايجابيات العمل الذي ستقوم به و ما الفوائد التي سوف تجنيها من تحقيقك لهدفك و كيف له أن يغير حياتك للأفضل.

ضع نصب عينيك ما سوف تجنيه بعد أن تتغلب على هذه المشاكل و العقبات، فالنجاح الحقيق لا يأتي بسهولة يا صديقي.

تخلص من الأشخاص السلبيين الأن.

 

حاول أن تفهم لماذا: حاول أن تعرف لماذا هذا الشخص سلبي هل كان هكذا منذ أن عرفته أو بعد حادثة وقت له جعلته بعد ذلك يرى كل شيء أسود، يرى الجانب السلبي للأمور فقط و لا يرى الجانب الايجابي و لا يعطي حتى الفرصة لنفسه ليرى إن كان الأمر جيد أم لا، كل ما يقوم به هو أن يفكر بشكل سلبي و فقط.

حاول أن تعرف منه ما سبب كل هذا التشاؤم، هل خسر كل ماله في صفقة خاسرة ؟ هل صعب عليه تحقيق و لو هدف واحد في حياته ؟ هل يغار منك ؟ هل هو شخص حسود ؟

حاول أن تعرف السبب و حاول أن تساعده و تغير من طريقة تفكيره.

تجنب الأشخاص السلبيين: حاول أن تبقى بعيدا عن هذا النوع من الأشخاص السلبيين قدر الإمكان لأن البقاء معهم سوف يؤثر عليك سلبا فهؤلاء الأشخاص كالسم الذي يقتل كل من يلمسه.

الأشخاص السلبيين قادرين على تغيير مزاجك في لحظات معدودة، فيستنزفون طاقتك الإيجابية إلى أن تصبح في مزاج سيء و نفسية مضظربة.

و لكي تحافظ على مزاجك الجيد و نظرتك التفائلية و طاقتك العقلية و النفسية عليك أن تتجنب السلبيين قدر المستطاع، فإن كان أحد أصدقائك مثلا شخص سلبي، فعوض أن تجلس معه كل يوم لأكثر من ساعة، اجلس معه يوم أو يومين في الأسبوع و لساعة واحدة مثلا عوض 3 ساعات أو أكثر.

لا تتعرض للحياتك و مشاريعك في الحديث: عندما تلتقي بشخص سلبي تعرفه و تبقى معه لفترة معينة حاول أن تتحدث عن أي شيء سوى عن حياتك و أهدافك، لأنه سوف تتفاجئ عندما يبدأ صديقك السلبي بسرد المشاكل و الصعوبات و نسبة الفشل التي قد تصادفك في تحقيق هدفك أو حياتك بصفة عامة و غيرها من الأمور التي أنت في غنى عنها، و حاول أن تتطرق لمواضيع عامة غير شخصية.

و لا تنسى أن تتجنب المواضيع التي تعرف بأن صديقك لديه حساسية اتجاها، فهناك من تحدثه عن السيارات مثلا حتى تجده يتذمر من سيارته و أنه لم يعد يتحمل قيادتها بسبب أنها من النوع القديم و هناك من أصدقائه من اشترو واحدة من النوع الجديد..و غيرها من التذمرات التي يتقنها الأشخاص السلبيين.

أخرجه من حياتك: إن وجدت صعوبة في التخلص من تأثير الشخص السلبي عليك و على ما تفعله في حياتك بالطرق المذكورة سابقا، فما عليك إلا أن تخرجه كاملا من حياتك عوض أن تتعب نفسك و تخسر طاقتك في الإستماع إلى مشاكله و تشائماته.

حاول أن تجد أشخاصا ايجابيين يشاركونك أحلامك، و يعملون على تحفيزك و مساعدتك على التقدم عوض اللذين يمنعونك من ذلك و يريدون أن يروك في نفس المكان و بنفس الوضعية طول حياتك لا تتقدم بل تتأخر، نعم فإن لم نتقدم فسوف نـتأخر و نرجع للوراء.

و أنت هل لديك أشخاص سلبيين في حياتك ؟ هل تخلصت منهم ؟ أخبرنا كيف في تعليق..

 


عن الكاتب

تدوينات متعلقة

اكتب تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *